الرئيسية / القرأن الكريم / عيسى ابن مريم ويأجوج ومأجوج

عيسى ابن مريم ويأجوج ومأجوج

ان الحمدلله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعو ذبـ الله من شرور انفسنا وسيئات اعملانا من يهده الله

فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له واشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له واشهد ان

محمد عبده ورسوله ارسلة ربه رحمه للعالمين بـ الهدي ودين الحق بشيرا ونزيرا

وداعيا الى الله بأذنه وسراج منيرا ففتح الله به اعينا عميا واذان صما وقلوب غلفا صلاوت

الله وسلامه عليه وعلى اصحابه واتباعه وعلى كل من اهتدي بهديه وصار طريقته ونهج نهجه الى يوم الدين

 (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ)

(يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا )

(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا (70) يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا )

اما بعد فأن اصدق الحديث كتاب الله تعالا وخير الهدي هدي محمدصلى الله عليه

وسلم وشر الامور محدثاتها وكل محدثأ بدعه وكل بدعه ضلاله وكل ضلاله فى النار.

ما قلت زورا حين قلت احبكم مالحب إلا الحب في الرحمن
يفنى ويذهب كل حب كاذب وتبدل الأشواق بالأضغان
إما إذا كان الوداد لخالقي فهناك تحت العرش يلتقيان …

اسال الله ان يجمعني واياكم فى ظل عرشه يوم لا ظل الا ظله فى غمر انتصارات عيسي ابن مريم 

واصحابه على الدجال يامر الله جل وعلا عيسي ان ياخذ اصحابه المؤمنين الى جبل الطور لان

الله سبحانه وتعالا سيخرج اقواما لا يدان  لاحد لقتالهم لا يستطيع احد قتالهم انهم يأجوج ومأجوج

وهولاء كانو مخربين مفسيدين فى الارض لذلك مر ذو القرنين على اقوام فقالو يا ذى القرنين هل

نجعل لك خرج على ان تجعل بيننا وبينهم سدا يعني نعطيك اموالنا وتجعل بيننا وبينهم سدا وذو

القرنين لا يريد مالا لكن لمح فيهم الكسل قال ما مكني فيه ربي خير ما اعطني الله سبحانه وتعالا

خير لى  ولا مكني الله سبحانه وتعالا خير لا اريد مالا ولكن 
(قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْمًا (95) آتُونِي زُبَرَ الْحَدِيدِ ۖ حَتَّىٰ إِذَا سَاوَىٰ بَيْنَ الصَّدَفَيْنِ)

وضع قطع من الحديد الضخمه بين الجبلين

(حَتَّىٰ إِذَا سَاوَىٰ بَيْنَ الصَّدَفَيْن)

يعني تساوي الحديد مع قمه الجبل هاذا وقمه الجبل ذاك

 ( قَالَ انفُخُوا ۖ حَتَّىٰ إِذَا جَعَلَهُ نَارًا) 

قال انفخو اشعلو نارا محترقة حتي انصهر الحديد ثم امر بنحاس ثم انصهر

فلا يستطيع يأجوج وماجوج التسلق على هذا السد او نقمه وظلو على هذا الحال كل

يوم يحاولون ان يتسلقو او ان يجعلو فيه ثقبا فلا يستطعيون حتي كان زمن رسول الله

صلي الله عليه وسلم فدخل النبي عليه الصلاه والسلام على زوجته يوما فزع

فى روايه استيقظ النبي صلي الله عليه وسلم ليله محمرا وجهه

ثم قال عليه الصلاه والسلام لا اله الا الله ويل للعرب من شر قد اقترب ويلا للعرب

من شر قد اقترب لقد فتح اليوم ثغره من رجم يأجوج ومأجوج مثل هذه واشار

النبي صلي الله عليه وسلم بلسبابه والابهام هذه الحلقه فتح من رجم ياجوج مأجوج

فى زمن الرسول صلي الله عليه وسلم كمثل هذه الحلقه سبحان الله

والرسول صلي الله عليه وسلم يحدث هذه الحلقه هذه الفتحه

لا تخرجهم لكنه عليه الصلاه والسلام يحذر امته من شر هذه الاقوام لقد فتح

اليوم من رجم ياجوج وماجوج مثل هذه لان خروج يأجوج ومأجوج علامه على اقتراب

الساعه فاين المصلحون واين التائبون واين الطائعون واين المستغفرون واين المينوبون

اين العائدوون الى الله جل وعلا من طلخت قلوبهم واجسادهم بـالذوب والمعاصي هل من توبه

( أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ)

ويل للعرب من شر قد اقترب بداو يفتحون السد من زمن رسول الله صلي الله عليه وسلم

كل يوم يحفرون حتي اذا كادو يروو شعاع الشمس قال قائلهم رئيسهم ارجعو وستحفرونه

غدأ فيرجعون فى الغد واذا برب العزه سبحانه وتعالا يعيده اشد مما كان كل يوم على هذا الحال

يحفرون ثم اذا كادو يرون شعاع الشمس يرجعون ويقولون سنحفره غدا ان شاء الله سينتهي امر

هذا السد غدأ واذا بهم يعودون فيجدونه اشد مما كان حتي اذا أذن الله جل وعلا بخروجهم يرجعون

فيرون السد على هيئيته كما تركوه فيحفرونه ويخرجون

(حَتَّىٰ إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ وَهُم مِّن كُلِّ حَدَبٍ يَنسِلُونَ )

من كل مكان ينتشرون يخرجون على المرتفعات ومن فوق الجبال اما المؤمنون ومعهم

عيسي فقد تحصنو بجبل الطور يخرج يأجوج ومأجوج فلا يرون احدا فيقولون لقد قتلنا اهل الارض ويبلع

من جبورتهم وتكبرهم وعلوهم وتخربيهم وافسادهم فى الارض ان يرمو بنشابهم بسهامهم الى السماء

يقولون قد قتلنا اهل الارض ولم يبقي الا اهل السماء فيرمون سهامهم تجاه السماء ويريد الله سبحانه

وتعالا ان يفتنهم فيعيد السهام اليهم ملطخه بلدماء فيقولون لقد قتلنا اهل الارض وعلونا اهل السماء فيتدرع

نبي الله عيسي ومن معه ان يهلك الله جل وعلا يأجوج ومأجوج وهكذا حال المؤمنين الصالحين اذا وقعو

فى مشكله او شده اذا حلت بهم مصيبه تدرعو الى ربهم 

(وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَىٰ أُمَمٍ مِّن قَبْلِكَ فَأَخَذْنَاهُم بِالْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ لَعَلَّهُمْ يَتَضَرَّعُونَ(42)فَلَوْلَا إِذْ جَاءَهُم بَأْسُنَا تَضَرَّعُوا )

هكذا اذا ضاقت عليك الارض بما رحبت وضاقت عليك نفسك بـما حملت فـ اهتف يا الله

والله سبحانه وتعالا سميع قريب مجيب الدعوات يستحي ان يرفع العبدو يديه اليه ثم يردهما

خائبتين وهو لا يريد جل وعلا شىء من عباده

(وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ ۖ)

لا واسطه

(أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ ۖ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ)

يتضرع هؤلاء الى ربهم جل وعلا ان يهلك يأجوج ومأجوج ويستجيب الله دعاء هؤلاء الموحدين

المؤمنين الصادقين الذين عارفو الله جل وعلا حق معرفته وقدر الله سبحانه وتعالا حق قدره يستجيب

الله دعائهم فيرسل على يأجوج ومأجوج النغث فى رقابهم النغث دود يرسل الله عليهم جل وعلا

شىء تافهأ حقيرا وهم الذين كانو يقولون قتلنا اهل الارض وعلونا اهل السماء هل يستطيع احدا ان تحدي

رب العالمين هل يستطيع احد محاربته الملك ملكه والسلطان سلطانه بيده الخلق والامر تبارك الله رب العالمين

(إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئًا أَن يَقُولَ لَهُ كُن فَيَكُونُ)

يرسل الله عليهم نغث فى رقابهم فيصبحون فرسا قتلا كموته نفس واحده يعني نفس الموته كلهم

جميعا قتلو بنفس الهيئه وعيسي ومن معه فى جبل الطور متحصنين لا يعرفون ما يجري قيأمر عيسي

ابن مريم رجلا ان يخرج ليري ما فعله يأجوج ومأجوج من قتل وتخريبا فى الارض ويأتي اليهم بـ الاخبار ويطيع الرجل عيسي .
يستكمل ان شاء الله فى الموضوع القادم 

عن مفسر احلام

شاهد أيضاً

الدابه التي تكلم الناس

ان الحمدلله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعو ذبـ الله من شرور انفسنا وسيئات اعملانا من يهده …

تعليق واحد

  1. Rüyamda yılan yedim

    Rüyada yılan yemek; rüyayı gören kişinin, sevmediği bir yakınından fayda göreceğine yorumlanır.
    Çok nadir görülebilecek bir rüyadır ve bu
    tabir kesinlikle çıkar. Rüyayı gören kişi öğrenciyse,
    zayıf olan bir dersini, az bir çaba harcayarak geçebileceğini, notunu
    yükselteceğini ifade eder. Rüyayı gören kişi bir işe girişmeyi
    planlıyorsa, ancak yüksek risklerden dolayı başlayamıyorsa,
    etraflıca araştırma yapmalı ve bu konuyu olumlu değerlendirmelidir.

    Ancak bir istisna var, eğer söz konusu iş, helal kazanç sağlamayan bir iş ise, bu işten mutlaka uzak durulması gerekmektedir.
    Başlangıçta kişiye bol kazanç getiriyormuş gibi görünen bu durum, kısa süre sonra değişecektir.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *