الرئيسية / القرأن الكريم / ماذا فعلت فى رمضان

ماذا فعلت فى رمضان

ان الحمدلله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعو ذبـ الله من شرور انفسنا وسيئات اعملانا من يهده الله
فالا مضل له ومن يضلل فلا هادي له واشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له واشهد ان
محمد عبده ورسوله ارسلة ربه رحمه للعالمين بـ الهدي ودين الحق بشيرا ونزيرا وداعيا الى الله
بأذنه وسراج منيرا ففتح الله به اعينا عميا واذان صما وقلوب غلفا صلاوت الله وسلامه عليه وعلى اصحابه
واتباعه وعلى كل من اهتدي بهديه وصار طريقته ونهج نهجه الى يوم الدين

(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ)

(يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا

رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا )

(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا (70) يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ

لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا )

اما بعد فأن اصدق الحديث كتاب الله تعالا وخير الهدي هدي محمدصلى الله عليه وسلم وشر الامورمحدثاتها وكل محدثأ بدعه وكل بدعه ضلاله وكل ضلاله فى النار.
ما قولت زورا حين قولت احبكم ما الحب الا الحب فى الرحمن يفني ويذهب كل حب كاذب وتبدل الاشواق
بـ الاضغانى اما اذا كان الوداد لخالقي فهناك تحت العرش يلتقياني …

هكذا وجدنا ان الحياه كلها الى زوال وان العمر ينقضي ومضي ثلث شهر رمضان هذا الشهر

الذي كنا فى انتظاره بشوق ولهفه تمر ايامه ولياليه المباركه بهذه السرعه

التي ترونها عشرة ايام انقضت هل فعلنها فيها ما كونا نعقده قبل شهر رمضان

هل تاب كل واحد منا كما كان يريد ان يتوب هل صام كل واحد منا صيام يرضي ربنا

ليس صياما عن الطعام والشراب والجماع وفقط وانما صيام عن المعاصي صيام السبع

عما حرم الله صيام البصر عن تتبع العورات صيام النساء عن الغيبه والنميمه والسخريه

هل صامت جورحنا هل خشعت قلوبنا هل تدبرنا كلام ربنا سبحانه وتعالي اساله كثيره

امال كنا نأملها قبل رمضان ولكن مع زحمه الاعمال والانشغال بلدنيا هل حققنا ما كنا نرجوه

لازال فى الشهر متسع ولا زال فى الوقت فسحه امامك ايام وليالي مباركات ان كونت

قد فرت فى العشر الاوائل فمعك عشرون يوما عشرون ليله تصوم كما اراد الله تقرا القران

تتفهم المعاني تتدبر خطاب الله سبحانه وتعالي لك ليس المقصود القرأه فقط وانما المقصود

استلهام العبر والعظات والدروس نقرأ كتاب ربنا كأنه يوجه  الينا نحن عندما يقول الله جل وعلا

اقم الصلاه كانه يأمرني انا بأقامه الصلاه وكيف تكون اقامه الصلاه ابحث اتدبر اتفهم كلام

الله سبحانه وتعالي نريد ان نشخع قلوبنا وجوارحنا لكلام ربنا

( أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ)

كيف حالك مع صلاه التراويح تحافظ عليها ام تأثر مجالس اللهو تنصرف مع الامام ام تصلي ركعتين

وتخرج كيف حالك مع الدعاء مع منجاه الله جل وعلا كيف حالك مع الذكر كيف حالك مع الانفاق

والصدقات كل ذلك يحتاج الى مراجعه قبل انقضاء النفحات الربانيه والعطايا الالهيه.

لا تفرط محروم مخزول من يعطيه الله سبحانه وتعالي هذه النفحات ويخرج منها خاسرا

لا يغتنمها ولا يفوز بها سبحان الله رب العزه سبحانه وتعالي يناديك يقربك اليه يقول لك

هلم تعال اقبل الى وانا اقبلك اريد ان ارحمك اريد ان اغفر لك اريد ان ادخلك الجنه

فلماذا انت معرض شهر رمضان كله رحمه كله مغفره كل عتق من النار لا تلتفت الى هذا الحديث

الذي يكرره الناس اوله رحمه واوسطه مغفره واخره عتق من النار هذا ليس حديثا عن

رسول الله صلي الله عليه وسلم بل انه يناقض الاحاديث الصحيحه .

يقولون رمضان اوله رحمه الرسول صلي الله عليه وسلم يقول اذا جاء رمضان فتحت ابواب الرحمه

فتحت ابواب الرحمه فى اوله فقط ام طوال الشهر طوال الشهر اذا جاء رمضان

فتحت ابواب الرحمه وتظل ابواب الرحمه هذه مفتوحه الى ختام الشهر

يقولون واوسطه مغفره والنبي صلي الله عليه وسلم يقول من قام رمضان

ايمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه والنبي صلي الله عليه وسلم يقول

من صام رمضان ايمانا رمضان كله من صام رمضان ايمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه

من قام ليله القدر ايمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه وليله القدر تكون فى الوسط ام فى الاخر.

يقولون واخره عتق من النار والنبي صلي الله عليه وسلم يقول ولله عتقاء من النار وذلك

فى كل ليله حتي ينقضي رمضان فرمضان كله رحمه كله مغفره كل عتق من النار ما عليك

فقط الا ان تقبل بعزيمه صادقه بهمه ونشاط بأخلاص للنيه تريد وجهه الله سبحانه وتعالي

والدار الاخره تناجي ربك يارب اريد مغفرتك اريد رحمتك اريد ان اعتق من النار والله

سبحانه وتعالى كريم حليم يستحي ان يرفع العبد يده اليه ثم يردهما صفر خائبتين انت

تتعامل مع رب كريم

( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ ۖ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ ۖ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي

وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ )

لابد ان تضع لنفسك خطه رشاد للهدايه والاستقامه واغتنام هذه الليالي والايام المباركات

واعلم ان ادراك رمضان والفوز بهذه النفحات الايمانيه يجعلك ترتقي فى مراتب العبوديه يجعلك

مستقيم على شرع الله سبحانه وتعالي على دينه يعطيك شحنه ايمانيه تسير عليها

طوال العام واذا كنت سأئر على هذا الطريق فنبي صلي الله عليه وسلم يقول كل ما اراد الله

بعبد خير فـاستعمله فقيل كيف يستعمله قال يوفقه لعمل صالح ثم يقبضه عليه يوفقه لعمل صالح

ثم يقبضه عليه يستمر على هذا العمل الصالح يكون له نصيبا من الصلاه نصيب من قراه القرأن

نصيب من الدعاء حتي يوفقه الله جل وعلا الى ان تختم حياته على هذا العمل الصالح رحيلها

يقول تعالي
(ثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۖ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ ۚ

وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاءُ )

عن مفسر احلام

شاهد أيضاً

قصة الفتي السارق

بسم الله الرحمن الرحيم يحكي ان فى قديم الزمان وفى بلده ليست ببعيده عنا كان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *